في حوار خاص مع سيرياستيبس :

عربش: المسح سمح لنا بالحصول على 275 مؤشراً هاماً, والمكتب لن يكتفي بتقديم تقرير وصفي
10/08/2010     

 

قال الدكتور شفيق عربش مدير المكتب المركزي للإحصاء إن المؤشرات التي خلص إليها المسح الصحي و الأسري جاء في الوقت المناسب، إذ أن الجهات المعنية بصدد إعداد الخطة الخمسية الحادية عشرة، وهذه المؤشرات ستكون هامة جداً في رسم خطة وزارة الصحة بما يخدم أهداف التنمية الاجتماعية التي أصبحت مكوناً رئيسياً في سورية.

عربش الذي كان يجيب على تساؤلات لـ(سيرياستيبس) حول نتائج المسح أكد أن أهمية المسح تكمن في السماح لنا بالحصول على 275 مؤشراً، وهي اليوم أصبحت جاهزة و المكتب المركزي بصدد طباعة التقرير الأولي الوصفي، إضافة إلى انه سيكون هناك تقريراً تحليلاً نهائياً يحتوي على 15 فصلاً تم تكليف فريق عمل وطني بالكامل، تتولى كل مجموعة أو باحث إجراء تحليلات للمؤشرات التي تدخل في اختصاصه، ليصار في النهاية إلى إعداد تقرير شامل يتضمن تحليل معمق وعلى جميع الصعد لهذه المؤشرات.

و أضاف أنه قديماً كان يكتفى بإعداد تقرير وصفي يتضمن فقط المؤشرات النهائية، أما اليوم فثمة تقرير شامل يقيس حجم التقدم الحاصل في المجالات التي يشملها، بمعنى آخر تحديد نقاط القوة والضعف بشفافية وموضوعية.

وعن مدى الرضا المتحقق أوضح أن المكتب بذل كل جهد ممكن لإنجاح البحث، و شركاء المكتب في هذا المسح أبدوا رضاهم عن الآليات التي تم بها المسح، مشيدين بقدرة الباحثات اللواتي تولين جمع البيانات وجميعهن من وزارة الصحة و جهودهن، وهو أمر من شأنه تعزيز أهمية هذه المؤشرات و ضرورتها